نظم "نادي ليونز - طرابلس" سيتدال يوما طبيا مجانيا في باحة معرض رشيد كرامي الدولي في المدينة، شارك فيه اطباء عيون، اسنان، قلب، وسمع، اضافة الى مختبرات ميدانية لفحص الدم: كولسترول، سكري، مخزون السكر، تريغليسريد وغيرهم.

قالت رئيسة النادي في طرابلس رولا صليبا: "شعار جمعيات الليونز نحن نخدم، قامت الجمعية بحملة يوم طبي مجاني في مدينة طرابلس للكشف المكبر لهذه الامراض، وأسهم معنا اطباء اختصاصيون. كما اشكر كل من أسهم معنا من اطباء وممرضات والقيمين على ادارة المعرض وموظفي المختبرات الذين تعاونوا معنا في هذا النشاط لانجاحه، ونتمنى "ان نقوم بهذا العمل مرة اخرى لنقدم المساعدة لاكبر عدد ممكن من الناس لاعادة البسمة والأمل لهم".

 أطلق مدير مرفأ طرابلس الدكتور احمد تامر، وبتوجيهات من وزير الاشغال العامة والنقل يوسف فنيانوس، دليلا للمرفأ باللغتين العربية والانكليزية، عبارة عن كتيب يتضمن جميع المعلومات عن المرفأ وخدماته ومقوماته وخصائصه وبياناته الجغرافية، ونشاطاته الجغرافية واللوجستية المتنوعة ودوره الرائد في مجال حماية البيئة والصحة والسلامة وشرح لمخططه التوجيهي المستقبلي التي تؤهله للتحول من مرفأ بحري الى ميناء لوجستي متكامل.
وأكد تامر أن “هذا الكتيب تم وضعه بناء لتوجيهات الوزير فنيانوس كدليل تعريفي، بهدف اطلاع كل المستثمرين اللبنانيين والاجانب على المزايا التنافسية التي يتمتع بها مرفأ طرابلس بغية جذبهم للاستثمار فيه وهذا الدليل باللغتين العربية والانكليزية”.
 
 

نظم نادي "ليونز طرابلس فكتور" ندوة عن "الهجرة اللبنانية وسفينة التيتانيك"، في جامعة سيدة اللويزة، بالتعاون مع "مركز الصفدي الثقافي" و"مركز دراسات الانتشار اللبناني" و"اللجنة الدولية اللبنانية للتيتانيك"، في حضور الوزيرة السابقة أليس شبطيني ممثلة الرئيس ميشال سليمان، ندى ميقاتي ممثلة الرئيس نجيب ميقاتي، فيوليت الصفدي ممثلة النائب محمد الصفدي، سليمة ريفي ممثلة الوزير السابق اللواء اشرف ريفي، النائب الأول لحاكم مصرف لبنان رائد شرف الدين، مطران الروم الكاثوليك في طرابلس ادوار ضاهر، منذر فتفت كبير مستشاري وزارة الخارجية الاميركية، هاني شعراني ممثلا نائب رئيس الجامعة العربية خالد بغدادي، مديرة مركز دراسات الانتشار اللبناني في جامعة سيدة اللويزة غيتا حوراني، مديرة "مركز الصفدي الثقافي" نادين العلي عمران، حاكم المنطقة 351 نصر الله برجي وفاعليات.


منسى
بعد النشيد الوطني، تحدثت رئيسة النادي سهى ادهمي منسى عن "الهجرة اللبنانية التي نمت بصورة سريعة فتحول بعض اللبنانيين الى علامة فارقة من خلال نجاحاتهم في عالم الاغتراب، واصبح كثيرون رقما صعبا في عالم المال والاعمال"، معتبرة ان "قصة غرق التيتانيك والتي ذهب ضحيتها عشرات من المهاجرين اللبنانيين، ما تزال واحدة من اشهر قصص القرن العشرين حتى بعد مرور مئة وخمس سنوات على غرقها".

عمران
ثم تحدثت عمران وشددت على "الدور الكبير الذي لعبته مأساة التيتانيك في الهام المبدعين في عالم السينما والفن الروائي" واشارت الى ان "للبنانيين نصيب في اية كارثة نظرا للانتشار اللبناني الواسع في ارجاء المعمورة"، منوهة "بهذه الفعالية التي نستقي منها العبر والدروس، لكونها مبادرة ثقافية راقية".

برجي
اما برجي فرأى ان "لبنان نشر الحرف منذ آلاف السنين، وعبر ابناؤه الف مدينة وبلد لينشروا رسالة المحبة ولينقلوا أجمل صورة، لكن الحزن لف لبنان بغرق سفينة الاحلام فغرق 125 لبنانيا، بينما نجا 29 منهم فقط".

ووصف الهجرة ب"السرطان الفتاك الذي يخرجك من ارضك وإرثك وتاريخك ويجعلك رقما يعمل بلا ضمير ولا وجدان".

يمين
ثم تحدث الاديب محسن يمين ونوه بدور النادي "في انعاش الحيوية الثقافية في طربلس"، وتناول موضوع الهجرة المستمرة التي أدت الى نشر غالبية ساحقة من اللبنانيين بحثا عن وسائل الحياة، وسرد لوقائع واخبار نجاة بعض اللبنانيين ممن كانوا على متن التيتانيك.

حوراني
من جهتها، فصلت حوراني "الهجرة وأهمية المواد الثقافية في الذاكرة الجماعية" واعتبرت ان "الانسان عندما ينتقل من مكان الى آخر يحمل معه المواد الثقافية ويعيد إنتاجها في المجتمع الذي يستقر فيه"، مشيرة الى ان "العائدين من الهجرة ينتجون موادا ثقافية ايضا، فيحملون معهم اشياء من بلاد هجرتهم".

واضافت ان "دراسة المواد الثقافية تعتمد كآليات للذاكرة، وهي شهادات وسرد للسيرة الذاتية والجماعية، وتساعد في استنتاج مستوى التكيف في الموطن الجديد، الى جانب تأثير هذه المواد في المواطن والمجتمعات على الاصعدة الثقافية، والاقتصادية، والاجتماعية".

وتناولت دور مركز دراسات الانتشار اللبناني ومتحف لبنان والهجرة التابع له في جامعة سيدة اللويزة الذي يجمع موادا ثقافية لها علاقة بالهجرة اللبنانية وبالعائدين اللبنانيين، كما بالهجرة".

شرف الدين
من ناحيته، ركز شرف الدين في مداخلته على "الدروس القيادية المستقاة من أخطاء تاريخية: عبر من التيتانيك"، متحدثا عن تجربة خاصة خاضها من خلال مشاركته وابنتيه برحلة عبرا فيها المحيط الاطلسي بذكرى مئوية التيتانيك في نيسان 2012، لافتا "الى انه زار خلال الرحلة التي استمرت حوالي اسبوعين، المواقع التي أبحرت فيها التيتانيك وصولا إلى مدينة نيويورك الوجهة الأساسية لرحلتها"، واصفا الدروس التي استقاها انطلاقا من حدث غرق السفينة الاسطورية وإمكان تطبيقها في الحياة العملية على مستوى الأسرة أو العائلة أو المؤسسة أو حتى الوطن.

ثم عرض للظروف التاريخية التي حدت باللبنانيين للهجرة على مشارف القرن الماضي وأهمية الانتشار اللبناني منذ ذاك الحين، وعرض أهمية "العودة إلى التاريخ لأخذ العبر كي لا تتكرر أخطاء الماضي وكي لا يكرر التاريخ نفسه، وللاستدلال على ما يكون بما كان فإن الامور أشباه".

وفي هذا السياق عرض لخمسة من الدروس ال 26 التي تعلمها من تاريخ الباخرة والتي من الممكن الاعتبار منها، وهي: فهم البيئة المحيطة وتغيير الأحوال وضرورة الاستجابة تبعا للتحولات، وفضيلة التواضع اذ كلما تضخمت الثقة تقلصت الدقة على أهمية الاعتداد بالخبرة".

وركز في مداخلته على دور القيادة، واعتبر ان "القائد يجب أن يكون هو قائدا دوما وليس بشكل استنسابي أو مزاجي ويحدد الأولويات ويضع الاستراتيجيات والبدائل دون إغفال إمكانية تفويض بعض من مهامه"، مؤكدا على "أهمية منظومة التواصل الداخلي والخارجي وضرورة إحاطة العاملين في المؤسسة بالمعرفة اللازمة"، متمنيا "أن تكون التيتانيك اكثر من مجرد ذكرى".

وفي الختام، قدمت الدروع التذكارية للمحاضرين، ثم جال الجميع في ارجاء المعرض الذي ضم لوحات فنية الخاصة بغرق التيتانيك.

لقاء بين بوزار ونقابة المهندسين

قام رئيس جمعية بوزار والمسؤول في لجنة المتابعة للبناء الجامعي الموحد في المون ميشال د.طلال خوجة ترافقه الزميلة رولا دندشلي بزيارة نقابة المهندسين والاجتماع بالنقيب بسام زيادة واعضاء من النقابة.

 ناقش المجتمون متابعة تنفيذ بنود مذكرة التفاهم بين الطرفين، وقد طاول النقاش موضوعين رئيسيين من مواضيع المذكرة.

١- موضوع البناء الجامعي الموحد.

٢- موضوع المركز الانمائي والثقافي.

في الموضوع الاول راجع المجتمعون واقع مباني الهندسة والفنون والعلوم وموضع تلزيم الصحة وبقية المنشآت، من مضخة مياه وباركنغ ومحطة تكرير وواقع القضايا الموازية في الكهرباء والطرقات والجسور، علما ان النقيب هو احد ابرز المهندسين المسؤولين في الشركة الاستشارية للموقع "لاسيكو".

 

وقد باتت مباني الهندسة والفنون جاهزة للتسليم قبل نهاية كانون ثاني وتسليم مباني العلوم قبل الصيف، مع قرب انجاز محطتي المياه والتكرير والباركنغ للبدء بالدراسة الاكاديمية.

علما ان عقود التشغيل والصيانة ستعقد مؤقتا مع الشركات الملتزمة لتسهيل بدء التدريس.

وقد اتفق المجتمعون على العمل الدؤوب لتلزيم كلية الصحة التي فضت مناقصتها في ٢٨-٢-٢٠١٧، كما العمل لبقية الكليات  ومراكز الابحاث ومباني السكن، فضلا عن اطلاق الجانب الشرقي من الطريق الدائري الذي طال انتظاره،

 

وقد اكد المجتمعون على العمل مع بلديتي طرابلس ورأس مسقالمتابعة توسيع وتجميل وتنظيم مستديرة ومنطقة البحصاص، بما فيها الجسور والمخارج والطريق الفرعية باتجاه الجسر الروماني  القديم.

كما اتفق د.خوجة والنقيب زيادة على دعوة لجنة المتابعة للاجتماع سريعا ولمتابعة المسؤولين جميعا، بما فيهم مسؤولي الجامعة اللبنانية ومجلس الانماء والاعمار،  من اجل كل هذه القضايا، خصوصا للحث على الاطلاق الفوري لتلزيم كلية الصحة.

في موضوع المركز الانمائي في مبنى العلوم في القبة.

وضع وفد بوزار النقيب ورفاقة بمضمون اجتماعات لجنة المركز  التي حضرها اخيرا رئيس الغرفة ورئيس البلدية ورئيس جمعية بوزار والتي اقرت المشروع وخطة التحرك نحو الفرنسيين مالكي العقار ونحو الحكومة ورئيسها.

وقد شرحت الزميلة رولا (التي وضعت الصيغة النهائية بعد مناقشات ومساهمات مستفيضة من أعضاء اللجنة) المفاصل الرئيسية للمشروع ودور الجهات المختلفة، بما فيها دور النقابة بادارة المركز الذي سيشكل نقلة نوعية في العمل الانمائي والثقافي والاجتماعي والبيئي في المناطق المهمشة، وفي لملمة الاحياء المفككة، كما في تواصل المدينة مع بعضها البعض ومع الاقضية المتنوعة.

 

Top
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…