زار وفد من لجنة متابعة مشاريع طرابلس رئيس اتحاد بلديات الفيحاء رئيس بلدية طرابلس أحمد قمر الدين وبحث معه في ملفي النفايات والمخطط التوجيهي العام، وقدم اليه كتابا يتضمن تجديدا لمطالبات اللجنة مدى ثلاث سنوات في الملفين المعروضين. حضر اللقاء نائب رئيس البلدية خالد الولي وعضوا المجلس باسم بخاش ومحمد تامر.

النفايات
وتضمن الكتاب "مطالبات للحلول في موضوع النفايات وفق ثلاثة مسارات متوازية للوصول إلى النتائج المرجوة وفق خطة استراتيجية محكمة:

1 - الحلول المستدامة:
إنشاء مصنع لمعالجة وإدارة النفايات بآليات متكاملة وفق المعايير الدولية المعتمدة، آخذا في الإعتبار الموقع الجغرافي البعيد عن المناطق السكنية والمياه الجوفية، خفض الأثر البيئي إلى الحدود الدنيا المسموحة عالميا، وخفض التكلفة الاقتصادية وتحويلها إلى مصدر دخل لمدن الاتحاد بدلا من هدر الأموال.

2 - الحلول الموقتة:
نظرا الى ان الحل المستدام قد يستغرق ما لا يقل عن عامين للانتهاء من تنفيذه، في ما لو بوشر به الآن، يتحتم العمل على الحد من أضرار المكب الحالي، عبر:
إعادة تشغيل آبار محارق البيوغاز المتوقفة من عام 2013
" إعادة تشغيل محطة معالجة العصارة الناتجة عن المكب والمنسكبة في البحر والمتسربة للمياه الجوفية، وهي أيضاً متوقفة من عام 2013
" تدعيم حوائط المكب المنهارة لمنع المزيد من الانهيارات ولا سيما جهة البحر.
" إجراء مناقصة جديدة لإدارة المكب مع إلزام الشركة الملتزمة بالنقاط السالفة الذكر.
" تشكيل لجنة فنية من المختصيين لمتابعة ومراقبة المكب ومعمل الفرز ومدى التزام كل شركة ببنود عقدها والضوابط التشغيلية وفق المعايير البيئية.

3 - مسار طويل الأمد:
العمل مع المنظمات الأهلية والمدنية والمجموعات الفاعلة لتنفيذ برنامج توعية على الفرز من المصدر وخفض الاستهلاك، مع توفير اللوازم والمعدات وبالتنسيق الكامل بين الشركة الملتزمة جمع النفايات والشركة الملتزمة معمل الفرز لمدة لا تقل عن خمس سنوات.

المخطط التوجيهي العام
أما في موضوع المخطط التوجيهي فأهابت اللجنة بالمجلس البلدي التريث برفع عامل الاستثمار للواجهة البحرية استنادا الى اللمقترح المقدم من اتحاد بلديات الفيحاء لمديرية التنظيم المدني، وجددت مطالبتها التي أطلقتها في 14 شباط 2015 - حين أطلقت حملة مشروع المرأب - بمخطط توجيهي متكامل وفق رؤية شاملة ومتكاملة للمدينة تراعي وظيفتها ونموها السكاني والأبعاد الاجتماعي والاقتصادية منعا لإسقاط المشاريع عليها المعزولة عن محيطها وبيئتها ووظيفتها والحد من تحكم سماسرة العقارات وأصحاب المصالح بمخططاتها.

قمر الدين
من جهته، قال قمر الدين: "أن عمر المكب 25 عاما ولا تتحمل مسؤوليته البلدية الحالية، ومع ذلك بدأت منذ تسلمي البلدية بمراسلة رئاسة الحكومة ومجلس الإنماء والإعمار وكان هذا البند على جدول جلسة مجلس الوزراء التي كانت ستعقد في طرابلس".

وأضاف: "هناك عرضان مقدمان من شركتين من خارج لبنان لإنشاء مصنع معالجة نفايات بنظام BOT، أحدهما يعتمد تقنية المحارق والآخر التحويل للغاز، وقد ينتج 30 ميغاواط من الكهرباء، واعتماد أي من الحلول يحتاج إلى قرار مجلس وزراء. والحكومة تتجه نحو حلول المحارق في لبنان، وأحاول الإسراع في إيجاد حل لطرابلس بمعزل عن الخطة العامة نظرا الى خطورة الوضع الحالي لدينا، ولا سيما أن الشركة الملتزمة إدارة المكب أخبرتنا بالمخاطر التي تنتج من الاستمرار في استخدامه، وبعدما بلغ ارتفاعه 39 مترا أصبحت الشركة غير قادرة على مد الأنابيب لسحب الغازات منه، كما أن مياه الأمطار المرتقبة في فصل الشتاء ستشكل ضغطا على المكب مما ينذر بكارثة".

ولفت إلى مقترح حل موقت وهو "استحداث مكب جديد في الأرض المجاورة للمكب الحالي قد يكفي لعامين أو ثلاث على الأكثر، ولكني لن أوافق عليه إن لم يترافق مع حل مستدام. كما أني أعد ملفا بالعروضات المقترحة لعرضه على رئاسة الحكومة ، لأن المشكلة أكبر من إمكانات بلدية طرابلس أو اتحاد بلديات الفيحاء لحلها"

وقع رئيس اتحاد بلديات الفيحاء رئيس بلدية طرابلس المهندس احمد قمرالدين اتفاقية تعاون مع وفد صيني أممي كبير لإحياء طريق الحرير القارية والبحرية، تقدمه مدير قسم في الامم المتحدة لمركز الصين الدولي للتعاون الافتصادي والتقني زهاو يونغلي ورئيسة مجلس ادارة تعاون المدن طريق الحرير القارية والبحرية ليانغ دان، في القصر البلدي في الميناء، في حضور مستشار الرئيس سعد الحريري لشؤون الشمال عبد الغني كبارة، رئيسة المنطقة الاقتصادية الخاصة الوزيرة السابقة ريا الحسن، رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في طرابلس والشمال توفيق دبوسي، رئيس بلدية الميناء عبد القادر علم الدين، رئيس بلدية القلمون طلال دنكر، كما حضر اعضاء من مجلس بلدية الميناء.

بداية تحدث علم الدين مرحبا بالوفد، وقال: "إن اتحاد بلديات الفيحاء يحرص على نجاح مشروع خط الحرير تقديرا للعلاقات الاقتصادية والتحارية بين لبنان والصين".

أضاف: "إن طريق الحرير رسم نمط حياة اهل طرابلس لفترات طويلة، وسمح لهم عبر مرفأ الميناء من تحميل الانتاج وتحريك العجلة الاقتصادية والتجارية لتطوير الحياة الاجتماعية في المدينة"، مؤكدا "أن طرابلس مؤهلة بقدراتها على تطوير التجارة مع الصين".

قمرالدين
ثم رحب قمر الدين بالوفد الصيني، فشدد على "أهمية الانضمام الى المنظمة والتعاون بين لبنان والصين"، مشيرا الى "أهمية المنطقة الاقتصادية ضمن هذا التعاون"، وقال:"إن هدف التعاون هو إطلاق عجلة الاقتصاد وتطوير الوظائف".

يونغلي
وشكر يونغلي، حفاوة الاستقبال، وقال: "نحن نتطلع لزيارة هذه المدينة الجميلة طرابلس التي تضم مجموعة من المرافق الحيوية، ولدينا تطلع جدي للشراكة والاستثمار معكم، وهذا يأتي في سياق تفعيل مشروع طريق الحرير".

ولفت الى انه "تم منذ سنتين الى اليوم العديد من المؤسسات والمشاريع والمجالس في ظل هذه المنظمة، والان يتم توقيع مجموعة من المشاريع".

أضاف: "نرحب بانضمام طرابلس لهذا التحالف، الذي سيكون منصة متقدمة للتعاون مع الصين".

ليانغ دان
من جهتها، قالت دان: "إن بيروت كانت المدينة الرقم 21 في المنظمة، وطرابلس هي الثانية بعد بيروت، وهذا أمر مهم"، وأشارت الى " أن هناك اهتماما صينيا لانضمام طرابلس لهذا التحالف من اجل مشروع الحرير، وطرابلس ستحمل هذا الحلم".

توقيع الاتفاقية
وفي الختام، وقع قمرالدين الاتفاقية باسم اتحاد بلديات الفيحاء الذي يضم مدن طرابلس، الميناء، القلمون والبداوي.

كما، وقعت الحسن اتفاقية مماثلة باسم المنطقة الاقتصادية في طرابلس والشمال.

نص الاتفاقية:
نوقع اتفاقية انضمام اتحاد بلديات الفيحاء والمنطقة الاقتصادية الخاصة في طرابلس لتحالف منظمة الامم المتحدة البحرية،اتحاد مدن ومنظمات طريق الحرير، بهدف تفعيل التعاون بين المنطقة الاقتصادية الخاصة بطرابلس وجميع المدن والمحافظات والمنظمات المنضوية تحت هذا التحالف على المستويات التجارية والسياحية والاقتصادية.

أقامت بلديتا طرابلس والميناء و"جمعية نهضة لبنان"، بالتعاون مع وزارة الداخلية والبلديات ومكتب وزير الدولة للتنمية الادارية، حفل توزيع كتيب "نماذج: مهام الشرطي البلدي وصلاحياته"، في مركز رشيد كرامي الثقافي البلدي، نوفل سابقا، في حضور رئيس بلدية الميناء عبدالقادر علم الدين، قائد شرطة بلدية طرابلس ربيع الحافظ ممثلا رئيس البلدية المهندس احمد قمرالدين، رئيس دائرة الشؤون الادارية والعلاقات العامة في بلدية طرابلس الملازم اول عبدالله خضر وخليل حجل وفادي بسترز عن الجمعية المنظمة، وحشد من عناصر الشرطة في بلديتي طرابلس والميناء.

بعد النشيد الوطني، تحدث حجل وبسترز عن "اهمية الكتيب وضرورة ان يطلع عنصر الشرطة البلدية على مختلف الانظمة والقوانين وان يكون لديه ثقافة عامة في مختلف المجالات لاسيما في المدن الكبرى".

وشكر علم الدين ل"الجمعية اهتمامها بعناصر الشرطة البلدية من خلال هذا الكتيب ومضمونه المفيد".

بعد ذلك، تم توزيع الكتيب على عناصر شرطة بلديتي طرابلس والميناء. واقيم بالمناسبة حفل كوكتيل.

استقبل رئيس بلدية طرابلس المهندس احمد قمرالدين في مكتبه في القصر البلدي، وفدا من قيادة اتحاد العمال والمستخدمين في لبنان الشمالي، ضم، رئيس الاتحاد شعبان بدرة، رئيس مجلس المندوبين فاضل عكاري واعضاء مجلس الاتحاد شادي السيد ومروان عيسى وفضل بلبل، في حضور نائب رئيس البلدية المهندس خالد الولي وعضو المجلس الدكتور رياض يمق.

وتطرق المجتمعون الى "اوضاع الحركة العمالية في المدينة والصعوبات التي تواجه العمال، اضافة الى مشاريع بلدية طرابلس والدور المطلوب منها للنهوض بها وبأهلها من الواقع المتردي".

السيدة
بعد اللقاء، تحدث امين صندوق الاتحاد النقيب شادي السيدة، فشكر المهندس قمرالدين على "وقوفه دائما الى جانب العمال وقضاياهم والعمل على مساعدتهم". وتطرق الى قضية مكب النفايات، فدعا الى "إتخاذ الإجراءات السريعة لحل أزمة الروائح الناتجة عن مكب النفايات والإسراع في حل أزمة المكب وما يسببه من أضرار بيئية وصحية خطيرة على المدينة وأهلها، وكذلك الإسراع في تنفيذ المشاريع في البنى التحتية في المدينة لأننا على أبواب الشتاء. واشكر رئيس البلدية على تجاوبه مع هذه المطالب".

والتقى قمرالدين مندوب "ايبسوس" ماريو خاطر ممثلا اللجنة الدولية للصليب الاحمر في لبنان، الذي اوضح ان "لجنة للصليب الاحمر الدولي تجري دراسة حول الانطباعات حيال المشاريع التي تقوم بها في لبنان". وقال: "ان الدراسة ترتكز على فهم الانطباعات حيال الاشغال من قبل المساهمين والمجتمعات التي نقوم بخدمتها بهدف تحديد نسبة رضاهم عن الخدمات المقدمة وتحديد افضل الوسائل التي يجب اعتمادها من قبل اللجنة للتواصل الافضل مع المجتمعات في المستقبل".

ولفت الى ان "اللجنة تعاقدت مع ايبسوس لضمان موضوعية البحث، وايبسوس شركة ابحاث فرنسية لديها خبرة عريقة في الشرق الاوسط، ولقد سررنا بلقاء المهندس قمرالدين الذي اعطانا صورة واضحة وكافية عن واقع طرابلس".

وكان قمرالدين تابع مع المتعهدين العديد من اشغال البنى التحتية في مناطق واحياء طرابلس.

الثلاثاء, 24 تشرين1/أكتوير 2017 00:00

قمرالدين استقبل سفير اسبانيا

Written by

استقبل رئيس بلدية طرابلس المهندس أحمد قمرالدين في مكتبه في القصر البلدي، سفير اسبانيا خوسيه ماري فيري وقنصل اسبانيا الفخري في الشمال حسام الدين قبيطر.

تناول اللقاء، العلاقات الثنائية بين لبنان واسبانيا، لا سيما الاقتصادية والتجارية والثقافية والاجتماعية وامكانية تحديد سبل التعاون بين بلدية طرابلس والسفارة في بيروت.

ولفت قبيطر الى "ان السفير الاسباني الجديد استهل زياراته خارج بيروت بزيارة طرابلس كونها ثاني اكبر مدينة والعاصمة الثانية للبنان، لاستطلاع امكانيات المدينة وحاجياتها".

قمر الدين
من جهته، عرض قمرالدين الاوضاع العامة في المدينة وحاجياتها وخططها المستقبلية، وعدد "بعض المشاريع التنموية التي تنفذ في طرابلس وتلك التي تعد للتنفيذ في المستقبل القريب".

شارك رئيس بلدية طرابلس المهندس احمد قمرالدين في ورشة عمل، تحت عنوان " مالية البلديات". وحاضر فيها القاضي في ديوان المحاسبة ايلي معلوف، وذلك في قاعة المجلس البلدي، بحضور الاعضاء احمد البدوي، باسم بخاش وعبد الحميد كريمة، مديرة اتحاد بلديات الفيحاء ديمة حمصي، خبير التنمية عبدالله عبدالوهاب، ورؤساء المصالح والدوائر والاقسام في البلدية.

وتطرق معلوف الى "كيفية اعداد وتنفيذ الموازنة في مالية البلديات"، وتناول بالشرح "الايرادات والنفقات". ولفت الى ان "الورشة تستمر ليومين متتاليين".

مشروع البنى التحتية في ساحة الدفتردار
والتقى قمرالدين متعهد اشغال البنى التحتية في ساحة الدفتردار وصولا الى طلعة الرفاعية،الممول من قبل برنامج الامم المتحدة للمستوطنات البشرية un habitat نوار عيدو، بحضور عضو المجلس شادي نشابة الذي اوضح "ان الاشغال ستنفذ قريبا، وهي غير مرتبطة بأعمال المرحلة الثالثة من مشروع الارث الثقافي الممول من البنك الدولي عبر مجلس الانماء والاعمار".

خلال لقائه بالرئيس توفيق دبوسي نقيب المهندسين في طرابلس المهندس بسام زيادة:

" نأمل أن تصبح مبادرة الرئيس دبوسي " طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية" واقعاً ..ولا بد من رسم خارطة طريق نشارك فيها".

أكد توفيق دبوسي، رئيس غرفة طرابلس ولبنان الشمالي، خلال ترحيبه بنقيب المهندسين في طرابلس  المهندس بسام زيادة أن "مبادرة طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية" باتت ملكاً للشعب اللبناني، وأصبحت بعهدة دولة الرئيس سعد الحريري ، الذي يسير على خطى الرئيس الشهيد رفيق الحريري، لإستنهاض البلد وإعماره، مستنداً بذلك على مبدأ الإنماء والنهوض الإقتصادي ، وأن طرابلس تعني له الكثير" .

 

ورأى دبوسي في المبادرة:" أنها خطة وطنية شاملة تنقذ الإقتصاد اللبناني بكل مكوناته وتجعل النظرة الى طرابلس تختلف كلياً بعد إعتمادها رسميا وهي التي لا تزال تلقى التأييد والدعم على مختلف المستويات الوطنية والعربية والدولية، كما أن الهيئات الإقتصادية اللبنانية ستزور غرفة الشمال لدعم المبادرة بعدما  أصبحت طرابلس حاجة وطنية وجاذبة لكل أنواع الإستثمارات في مناخ من الشراكة مع المجتمعين العربي والدولي".

 

من جهته أكد النقيب بسام زيادة، " أن نقابة المهندسين في طرابلس والشمال، جزء لا يتجزأ من حركة تطوير المدينة شاكراًرئيس غرفة طرابلس ولبنان الشمالي توفيق دبوسي على إطلاقه لمبادرته "طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية".

 

 وقال :" نحن كنقابة نقول أن لا شيء مستحيل ولكن لنمهد الطريق أولا....ونأمل أن تصير المبادرة واقعاً، وأن نكون شركاء حقيقيين لصناعة النهضة التي تأملها المدينة، وبالحقيقة أن الوضع الاقتصادي في المدينة، يوجب علينا العمل ليلاً نهاراً، وبالتالي نحن نطمح للشراكة في هذا الدور".

وأضاف:" ونحن في نقابة المهندسين في طرابلس نتابع بإهتمام بالغ وكبير مبادرة "طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية".

 

وأضاف :" جئنا لتهنئة على الرئيس دبوسي على إطلاق مبادرته "طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية".، معرباً عن إهتمام النقابة بفكرة المبادرة وهي تضع كل امكاناتها لتنجح، خصوصاً وأن ذلك سيفتح المجال واسعاً أمام المهندسين المتخرجين ، ونحن نتطلع الى رسم خارطة طريق لتحديد الأدوار والأهداف".

 

ولفت:" علينا تحديد الوظيفة الاقتصادية لطرابلس، ونحن كنقابة نسأل نأمل وجود اجندة لأولويات ليصار الى المشاركة معكم. ونحن نريد التشاركية على كل المستويات. ونريد التكامل بين الخطط والاستراتيجيات والدراسات للذهاب لخلق ديناميات في القطاع الخاص كما في القطاع العام والمجتمع الاهلي. وتجد النقابة في ان معظم المبادرات فردية واستثمارات خاصة وهذا الطبيعي والصحي، كما ان معظم الاقتصادات توجه القطاع الخاص نحو المشاريع التي تجدها ضمن خطة اقتصادية تنموية والمطلوب وضع خطة متدرجة وبمدد زمنية محددة".

زار رئيس بلدية طرابلس المهندس احمد قمرالدين على رأس وفد من المجلس البلدي مرفأ طرابلس للتضامن مع ادارته ورفضا لقرار المجلس الاعلى للجمارك والقاضي بتحويل الشاحنات الآتية الى مرفأ طرابلس في عبارات بحرية تركية، الى مرفأ بيروت، وكان في استقباله مدير المرفأ الدكتور احمد تامر ورئيس نقابة عمال المرفأ احمد السعيد واعضاء مجلس النقابة.

وأعلن قمر الدين رفض مجلس بلدية طرابلس ل"قرار عزل المدينة ومعاقبتها بدلا من معاقبة موظف وضبط الوضع ومنع التهريب والسرقات"، وطالب ب"الرجوع عن القرار وزيادة عدد الموظفين والكشافين الجمركيين، لان القرار عاقب أهم مرفق حيوي منتج في المدينة وهو المرفأ".

ودعا قمر الدين وزير الأشغال العامة والنقل "الصديق يوسف فنيانوس والحكومة الى اتخاذ الموقف المناسب حفاظا على حقوق طرابلس ودعما لمرفئها وادارته".

واكد "أهمية مكافحة التهرب الضريبي في كل المرافئ والمعابر، والإجراءات الرقابية الحازمة لأنه من غير المقبول اقفال المرافئ أو الحد من انتاجيتها عند وجود مخالفات يرتكبها أحد أفراد الضابطة الجمركية أو التجار، وهذا يستدعي زيادة عدد الموظفين والكشافين الجمركيين بدل تحويل البواخر الى مرفأ بيروت".

من جهته، رحب تامر بقمر الدين واعضاء المجلس البلدي، شاكرا تضامنهم، واوضح انه تلقى وعدا من "المجلس الاعلى للجمارك بالرجوع عن القرار فور الانتهاء من التحقيق في الخطأ الذي ارتكب في مراقبة احدى الحاويات المستوردة من تركيا".

وتطرق الى "الافكار الجديدة حول تطوير المرفأ ودوره الريادي في المسقبل القريب والبعيد"، ولفت الى "وجود خطة لتحويل المرفأ الى مرفأ لوجستي ذكي عبر قرض من "بنك التنمية الاسلامي".

تداعى مجلس بلدية طرابلس للتشاور حول قرار رئيس المجلس الاعلى للجمارك الذي عاقب المدينة بتحويل الشاحنات القادمة الى مرفأ طرابلس في عبارات بحرية تركية الى مرفأ بيروت.

وتلا رئيس البلدية المهندس احمد قمرالدين بيانا باسم المجلس، فقال: "إن مجلس بلدية طرابلس ومعه كل فاعليات وأهالي المدينة صدموا بقرار المجلس الأعلى للجمارك الذي عاقب أهم مرفق حيوي منتج في مدينتهم، والذي يعود بالفائدة على كل الشمال".

اضاف: "يستغرب المجلس البلدي هذا السلوك العقابي بحق العاصمة الثانية للوطن والتي كانت تنتظر عقد اجتماع خاص فيها لمجلس الوزراء واعلانها عاصمة اقتصادية للبنان واطلاق مشاريع حيوية تنقذها من واقع القهر والظلم والحرمان الذي تعيشه منذ عهود، وهو إذ يؤكد أهمية مكافحة التهرب الضريبي في كل المرافئ والمعابر بتوفير المعدات اللازمة وبالإجراءات الرقابية الحازمة لأنه من غير المقبول اقفال المرافئ أو الحد من انتاجيتها عند وجود مخالفات يرتكبها أحد أفراد الضابطة الجمركية أو التجار، وهذا يستدعي زيادة عدد الموظفين والكشافين الجمركيين بدل تحويل البواخر الى مرفأ بيروت".

وختم: "إن المجلس البلدي يدعو المجلس الأعلى للجمارك الى التراجع عن قراره لأن الرجوع عن الخطأ فضيلة، وهو يحذر من سياسة قهر المدينة التي لن تأتي الا بالخراب عليها وعلى الوطن، ويدعو وزير الأشغال والحكومة اللبنانية لإتخاذ الموقف المناسب حفاظا على حقوق طرابلس ودعما لمرفئها وادارته التي تعمل كل جهدها منذ سنوات لتطوير المرفأ وخدماته في ظل ترحيب وتقدير كل أهالي طرابلس والشمال".

الثلاثاء, 10 تشرين1/أكتوير 2017 00:00

بلدية طرابلس احتفلت ببطولة كأس الاضحى لكرة القدم

Written by

نظمت "لجنة الشباب والرياضة" في بلدية طرابلس احتفالا تكريميا للاندية الفائزة في بطولة "كأس الأضحى المبادك لكرة القدم" في طرابلس، في مركز رشيد كرامي الثقافي البلدي، وفي حضور حسان ريفي ممثلا الوزير السابق اشرف ريفي، رئيس اللجنة عضو المجلس البلدي رياض يمق، والاعضاء: احمد البدوي، احمد المرج وباسم بخاش وشخصيات ورؤساء الاندية المشاركة ورياضيين.

يمق
ورأى يمق في كلمته أن "الرياضة ليست مباريات وتدريبات بل اخلاق وتعاون وبناء شخصية تقود المجتمع وتحدد آفاق الحاضر والمستقبل، وان طرابلس مدينة نموذجية في كل شيء في شبابها ورياضتها وتعليمها وحضارتها ورسالتها عبر العصور، وترتكز هذه الرسالة على قبول الاخر والعيش المشترك".

ولفت إلى "سلسلة انشطة لاعداد الشباب وتأهيلهم عبر دورات اسعافات اولية واطفاء واعمال الاغاثة والطوارئ ودورات رياضية متنوعة ومتعددة وتقديم الجوائز والحوافز".

تخلل الاحتفال توزيع الجوائز والكؤوس لفئة الرجال حيث احتل المركز الاول نادي "نجوم طرابلس" والمركز الثاني نادي "الجمهور - المنكوبين"، وفي فئة الشباب، احتل المركز الاول نادي "الامين محرم" والمركز الثاني نادي "المجد محرم".

الصفحة 2 من 3
Top
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…