علم الدين وفتال مبادرة الرئيس دبوسي مصدر جذب وتشجيع للمشاريع الإستثمارية الكبرى

23 كانون1/ديسمبر 2017
Author :  

عبد القادر علم الدين ويوسف فتال:
"مبادرة الرئيس دبوسي "طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية"
مصدر جذب وتشجيع للمشاريع الإستثمارية الكبرى"
 

المشاريع الإستثمارية الكبرى، والمرتكزات الإستراتيجية التي تستند عليها مبادرة "طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية" وتطلعات الشراكة بين القطاعين العام والخاص لإظهار الخصائص الجمالية والحضارية التي تمتاز بها مدينة طرابلس وجوارها وإضفاء الحيوية على دورة الحياة الإقتصادية والإجتماعية وتعزيز مكانتها ودورها في النهوض الإقتصادي الوطني كانت المحاور الأساسية التي تمت مناقشتها بين توفيق دبوسي رئيس غرفة طرابلس ولبنان الشمالي ورئيس بلدية مدينة الميناء عبد القادر علم الدين ورجل الأعمال السيد يوسف فتال. 
 
فتال 
البداية كانت مع كلمة للسيد يوسف فتال حيث توجه بشكره الخالص " لرئيس غرفة طرابلس ولبنان الشمالي الأخ والصديق توفيق دبوسي على المبادرة بالإتصال بي ليقف على مرتكزات مشاريعي الإستثمارية الكبرى التي أعمل على تهيئتها في طرابلس، كما أشكره على مبادراته المتواصلة في جذب وتشجيع المستثمرين للقيام بمشاريع إنمائية في طرابلس وكذلك دعوته المفتوحة للمستثمرين اللبنانيين للمجيء الى طرابلس".
وفيما يتعلق بمبادرته الإستراتيجية "طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية"، فإنني أهنئه عليها وقد سمعت بها منذ إطلاقها ولا زلت أتابع مسيرتها ولقد أتيت الى طرابلس منذ ما يقارب الأربع سنوات بهدف القيام بمشاريع في مدينتي، ومع الأسف هناك من واجهني بالسلبية وأعلنوا مواجهتهم للمشروع ووقوفهم في وجهه من موقع الضدية والرفض، أما اليوم فقد أطلقت مشروعي الجديد لتاسيس "مول" تجاري في جبيل وسيتم إفتتاحه في خريف العام المقبل 2018 واليوم في طرابلس لدي ثلاث مشاريع الأول منها مشابه لمشروعي في مدينة جبيل على مساحة تلامس 120 ألف متر مربع ويوفر ما ينهاز 3500 فرصة عمل، ومشروعين آخرين قيد الإعداد والتأسيس وأثق تماماً أننا في حال تعاون وتكامل على كل المستويات وأتلقى تأييد وتشجيع ومؤازرة من الرئيس توفيق دبوسي وكذلك المساعدة وكل التسهيلات الممكنة من الرئيس علم الدين ونحن على توافق بإعتبارنا من أبناء المدينة الغيارى، وأننا ملزمون بالقيام بأي شيء يحقق المنفعة العامة، ولا أحد منا له تطلعات سياسية لا اليوم ولا في الغد ، فنحن رجال أعمال وأصحاب مصالح، وإهتماماتنا تصب في هذا الإطار ولا طموحات لدينا سوى القيام بالمشاريع الإستثمارية والإنمائية، ولقد أمضينا عمرنا خارج بلدنا، ونحن لا نريد إلا الخير لمدينتنا ولدينا الكثير من الخيرات وأن مجموعة الأفكار التي يطرحها الرئيس توفيق دبوسي  يجعل من طرابلس منتدى إقتصادي عالمي، وما علينا إلا الوقوف الى جانبه، وأنا من الأوائل الذين يؤيدون مبادرته "طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية" وهو مشروع أساسي وأعود لأشير الى مشروعي الموضوع على نار حامية، فأعتقد أن حجر الأساس سيتم وضعه قبل نهاية هذا العام وهو على مدى 120 ألف متر مربع كما ذكرت، فمشروع جبيل سيقام على مساحة 100 ألف متر مربعا وإستغرق عامان من العمل المتواصل وسيتم افتتاحه في خريف من العام المقبل 2018 وأما المشروع العائد لطرابلس فسيتغرق العمل فيه مدة سنتين لإنجازه وسيتضمن مرآباً للسيارات يحتضن من حيث المساحة 1700 سيارة وفندق يتم بنائه بمواصفات عالمية".
علم الدين 
من جهته رئيس بلدية مدينة الميناء عبد القادر علم الدين قال:" سبق لي أن صرحت مؤيداً لفكرة مبادرة الرئيس دبوسي "طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية" وهي مشروع جيد جداً ويعيد تاريخ طرابلس الحقيقي حيث كانت طرابلس وقبل أكثر من 80 عاماً العاصمة الاقتصادية وعاصمة الداخل العربي وهذا ما كنا نسمعه من الآباء والأجداد، ويتوجب على الرأي العام بكل اتجاهاته أن يكون مع هذه المبادرة وأن نلتف جميعنا حولها وبشكل خاص أبناء طرابلس وأهل المناطق الشمالية المحيطة بالمدينة ويؤيدوها ويدعموها ليس بالكلام وحسب وإنما بالفعل وأرى من أولى نتائج المبادرة المشروع الذي يقوم به رجل الأعمال يوسف فتال، وهو مشروع إقتصادي ضخم والاول من نوعه في تاريخ الشمال من حيث حجمه وهذا المشروع تم بمبادرة كريمة من السيد فتال ويشجع الآخرون على القيام بمشاريع كبيرة في طرابلس لإيجاد فرص عمل، ونعتقد تماماً أننا جميعا غير مقتنعين بمقولة الفقر بل الفقر في العقول وطرق التفكير السلبية، والمشروع يوفر فرص عمل ويحد من نسب البطالة والعوز والإستعطاء أمام الأبواب، وأنا اتوجه بشكري على المبادرتين الأولى "طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية" للرئيس توفيق دبوسي، والثانية المشروع الإستثماري الإنمائي الواعد الذي يعمل على إطلاقه رجل الأعمال السيد يوسف فتال والى مزيد من المبادرات التي تشجع على الإنماء والإستثمار في البلد".
 
دبوسي 
بدوره الرئيس توفيق دبوسي قال :"أود بمناسبة هذا اللقاء أن يكون لي مداخلة أوجه فيها بداية تحياتي لرئيس بلدية مدينة الميناء عبد القادر علم الدين المؤمن بذاته والمؤمن بطرابلس والشمال وكل لبنان والذي إستطاع مواجهة كل التحديات وأن ينتقل بمدينة الميناء من الظروف الصعبىة الى ظروف واعدة وأرى في مبادرتي "طرابلس عاصمة لبنان الاقتصادية" مشروع انقاذي وطني لإقتصاد لبنان من طرابلس أما بالنسبة الى مشروع الأخ والصديق رجل الأعمال يوسف فتال المقدام الذي لا أفاجأ بحيويته وهو الذي شارك في بناء مشاريع كبيرة وعديدة خارج بلده لبنان وفي مختلف بلدان العالم ووفر الكثير من الإستثمارات الناجحة وفرص عمل والذي ساعد بلدان العالم من خلال مشاريعه الكبرى ليس غريباً أن يقوم بمثيلاتها في  مسقط رأسه طرابلس ونحن ليس لنا حدود من حيث التطلعات والطموحات لاننا نعتبر أنفسنا جزءاً لا يتجزا من المجتمعين العربي والدولي".  
وتابع:" حسبما علمته أن للسيد يوسف فتال ثلاثة (3) مشاريع تتكامل وتوفر ما يقارب العشرة 10.000 فرصة عمل ونقول لأهلنا في طرابلس ان ما سجله السيد فتال من قصص نجاح في الخارج يريدها ان تنسحب على مستوى طرابلس والشمال ولبنان ومن الطبيعي أن تجد غرفة طرابلس ولبنان الشمالي منحازة الى الوقوف الى جانب كافة الامشاريع الإستثمارية التي تدعم الإقتصاد الوطني واننا ايضاً في غرفة الشمال نضع كل طاقاتنا وقدراتنا وإمكانياتنا بتصرف تلك المشاريع من حيث غحتضان الدورات التدريبية التي تساعد على صقل مهارات اليد العاملة الشابة ورفدها في  تلك المشاريع التي سبق ودعونا الى إطلاقها وكان ذلك بالأمس القريب من "بيت الوسط" بحضور دولة الرئيس سعد الحريري وعلى رأس وفد كبير يفوق ال350 فاعلية من طرابلس والشمال وفي مختلف المجالات والقطاعات وشددنا في كلمتنا على أن تكون نقطة الإنطلاق والبداية من جانب الرئيس الحريري ولا زلنا نشدد عليها ومثلما عمل الشهيد الرئيس رفيق الحريري على بناء إقتصاد لبنان من بيروت فنحن كلنا أمل أن يبني دولة الرئيس سعد الحريري إقتصاد لبنان من طرابلس كما كان لدينا إجتماعات متتالية مع شركة بولونية متخصصة بتزيين المدن والمرافق والشوارع العامة تم إختيارها في المرتبة الأولى من بين 50 أخرى لتزيين مدينة دبي ونحن نريد الإفادة من خبرات وتخحصصات تلك الشركة في مواسم الاعياد ومختلف المناسبات في مناخ من الشراكة والتعاون بين غرفة طرابلس ولبنان الشمالي وإتحاد بلديات الفيحاء ممثلاً بالمهندس الرئيس أحمد قمر الدين رئيس بلدية طرابلس ونحن نستكمل إتصالاتنا في هذا السياق مع الرئيس عبد القادر علم الدين وتليها اجتماعات مع رؤساء بلديات الإتحاد لكي نعمل على إظهار طرابلس بأجمل صورة تترسخ من خلالها قواعد مبادرتنا "طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية".

18 Views
oussama
Top
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…