قمرالدين ودبوسي : " للشراكة في إظهار الصورة الجمالية الحضارية لطرابلس ومدن الفيحاء"

23 كانون1/ديسمبر 2017
Author :  

قمرالدين ودبوسي : " للشراكة في إظهار الصورة الجمالية الحضارية لطرابلس ومدن الفيحاء"
والوقوف الى جانب المشروع الإستراتيجي الذي تمثله مبادرة "طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية"
*******

 
أعلن المهندس أحمد قمر الدين رئيس إتحاد بلديات الفيحاء ورئيس بلدية طرابلس "تأييده لمبادرة الرئيس دبوسي "طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية"، ورأى فيها مشروعاً حيوياً ينهض بالمدينة على كافة المستويات الإقتصادية والإجتماعية ويعزز من متانة الشراكة بين السلطة المحلية والقطاع الخاص"، كان ذلك خلال الإجتماع المشترك مع رئيس غرفة طرابلس ولبنان الشمالي توفيق دبوسي الذي تم خلاله الإستماع الى شروحات قدمها كل من أنياشكا سويشكا وآثر القاضي، من إداريي وفنيي شركة IPB- Decoration البولندية المتخصصة بإضاءة وديكور الإضاءة وتزيين المدن في مختلف المناسبات لا سيما خلال مواسم الأعياد وأشهر التسوق بحضور منسق الشركة في لبنان رجل الأعمال طارق ناجي، وإحتلت هذه الشركة البولندية المرتبة الأولى من بين ما يناهز 50 شركة ذات الإختصاص الملائم إذ تم إختيارها لإضاءة وتزيين مدينة دبي في دولة الإمارات العربية المتحدة، واضعة تخصصها وخبراتها التي تمتد لخمس وعشرين سنة (25) في توفير الزينة المكانية الأكثر جمالية في دبي والتي سبق ونفذتها في بولندا وفي عدد من البلدان الأوروبية والعالمية".
 
ورأى الرئيس توفيق دبوسي خلال الإجتماع " أن هناك ضرورة حيوية في تعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص، أي بين غرفة طرابلس وإتحاد بلديات الفيحاء لتوحيد الجهود الآيلة الى إضفاء الصورة الحضارية التي طالما إمتازت بها مدينة طرابلس ومدن إتحاد بلديات الفيحاء والعمل على تحويلها الى بيئة جاذبة لكل أنواع المشاريع الإستثمارية الكبرى في الوقت الذي نشهد فيه بالفعل تسابقاً بين مختلف المستثمرين ورجال الأعمال والفاعليات على إطلاق مشاريعهم الإنمائية من طرابلس بإتجاه تعزيز مسيرة الإقتصاد الوطني، ومن الضرورة الإفادة من خبرات الشركة البولندية المتخصصة في الإضاءة والتزيين وديكورات المدن لا سيما أنها تمكنت من النجاح في تزيين مدينة دبي وفقاً للمعايير المتعارف عليها دولياً في إظهار جماليات المدن".
 
ولفت دبوسي الى أهمية العمل على " نشر ثقافة جديدة تحدد الوظيفة المتجددة لمدينة طرابلس من خلال ما تسعى الى بلورته  مبادرة " طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية" التي تنطوي على مشروع إقتصادي وطني إنقاذي لدورة الحياة الإقتصادية والإجتماعية من طرابلس ويرمي أيضاً الى تطوير وتحديث المجتمع الإقتصادي اللبناني بكل مكوناته وهذا ما أكدنا عليه خلال تلقف الرئيس سعد الحريري لأبعاد المبادرة خلال لقاءنا بدولته في السراي الحكومي على رأس وفد إقتصادي شمالي، وبالتالي إدخال تغييرات على جمالية المكان أي إظهار طرابلس بأحلى حلتها في مختلف المناسبات لا سيما في مواسم الأعياد وأن يتم تزيينها وإضاءاتها في مناخ جمالي فريد وموحد بطريقة تتلائم مع بيئتها التاريخية والتراثية والحضارية وأن تتوفر فيها الخدمات والتسهيلات والإسراع في تهيئة بناها التحتية والحفاظ على النظافة العامة فيها وتبيان مراكزها التاريخية ومعالمها الأثرية لإظهار هويتها الحضارية المبنية على التنوع والإنفتاح أي على الصورة التي تسعى الى إظهارها مبادرتنا الإستراتيجية "طرابلس عاصمة لبنان الإقتصادية" لتشع بالأمل في مستقبل لا نراه إلا منيراً وواعداً بكل المعايير والمقاييس".
 

169 Views
hayat
Top
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…