زار عضو "تكتل الجمهورية القوية" النائب وهبه قاطيشا رئيس دائرة الأوقاف الإسلامية في حلبا الشيخ مالك جديدة، وسلمه 550 حصة غذائية للعائلات العكارية بمناسبة شهر رمضان. رافق قاطيشا في زيارته وفد ضم منسق "القوات اللبنانية" في عكار المحامي جان الشدياق وعدد من فاعليات المنطقة

وكان عرض لرؤية الشيخ جديدة لعكار وأمله الكبير بنواب عكار الجدد لخدمة المنطقة المحرومة للنهوض بعكار خلال السنوات الأربع المقبلة

ورأى قاطيشا أن "قيام الدولة ومؤسساتها هو السبيل الوحيد لكي تتخلص كل مناطق لبنان من الحرمان والتي بغيابها لا يلعب أحد أي دور لمعالجة قضايا البطالة والزراعة والمياه والبيئة"

وقدم قاطيشا للشيخ جديدة الحصص الغذائية المقدمة من قبل السيد أحمد خلف الحبتور عبر حزب القوات اللبنانية، معتبرا أن "الشيخ جديدة هو الجهة المثلى التي تملك الإحصاءات حول العائلات الأكثر حاجة للحصص"، مؤكدا أن "العمل الإنمائي قد بدأ وهناك الكثير من ورش العمل بانتظارنا"

وختاما، أمل الشيخ جديدة أن "يصرف النواب الحاليون في عكار كل اهتمامهم لهموم المواطن العكاري والعمل على إنماء المحافظة"

أقامت الجمعية اللبنانية الخيرية للاصلاح والتأهيل، إفطارها السنوي للأطفال الأيتام ومن ابناء المناطق الشعبية في مطعم kfc بطرابلس.

 

وألقت رئيسة الجمعية فاطمة بدرا كلمة نوهت فيها، بـ"أجواء الفرح التي إرتسمت على وجوه الأطفال، الذين ليسوا بحاجة للمساعدة، بل للعطف ولتنمية القدرات الكامنة عندهم"، معربة عن "حرص الجمعية في مواصلة دورها الوطني والإجتماعي لمساعدة الفئات المحتاجة من منطلق الإيمان بمفهوم المسؤولية المجتمعية التي هي محور أهداف الجمعية".

 

وقالت: "نعمل من خلال مبادرتنا هذه على ادخال الفرحة الى وجوه الاطفال وإشعارهم بأن الجميع حولهم كعائلة واحدة".

وشكرت بدرا اصحاب الأيادي البيضاء الذين أدخلوا الفرحة الى قلوب الأطفال الذين غنوا ورقصوا وقطعوا قالب الحلوى .

تحت عنوان "تأليف الحكومة اللبنانية ينطلق رسمياً اليوم... و"جردة حساب" بين نصر الله وباسيل" كتبت صحيفة "الشرق الأوسط": "يستأنف اليوم، الحراك السياسي لتأليف الحكومة، بعد ركود لأيام نتيجة مغادرة رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري إلى السعودية، في وقت برز لقاء بين وزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال، رئيس "التيار الوطني الحر" جبران باسيل مع أمين عام "حزب الله" السيد حسن نصر الله، حيث تم البحث في تشكيل الحكومة وفي العلاقة بين الطرفين خلال المرحلة الأخيرة.
يُنتظر أن تدير عودة الرئيس سعد الحريري من الرياض، محرّكات تأليف الحكومة، وتضعها على سكة الولادة في صورتها الثلاثينية الموسّعة، بحسب "الجمهورية" التي لفتت إلى أن  الحريري، الذي تواصل في الساعات الماضية مع رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري، قد أوحى بعد عودته أمس، بعزمه على العمل الحثيث على إطلاق سريع للحكومة، الّا انه في الوقت نفسه، وبحسب مصادر قريبة منه، لا يستطيع ان يحدد المدى الذي ستستغرقه رحلة التأليف، وإن كان يتمنّاها سريعة جداً.
Top
We use cookies to improve our website. By continuing to use this website, you are giving consent to cookies being used. More details…